تسجيل الدخول

لأول مرة.. النسر الأحمر يكشف ارتباط “صبحي الصوفي” بالاحتلال

سارة صبري14 يوليو 20208٬477 مشاهدةآخر تحديث : منذ 4 أسابيع
لأول مرة.. النسر الأحمر يكشف ارتباط “صبحي الصوفي” بالاحتلال

قالت مجموعات النسر الأحمر التابعة للجبهة الشعبة والتي كانت تعمل خلال الإنتفاضة الفلسطينية الأولى، أنهم حملو على عاتقهم حماية أبناء شعبنا الفلسطيني ومقدراته خلال سنوات الإنتفاضة من غطرسة الاحتلال وأعوانه.

ونعت مجموعات النسر الأحمر في بيان نسب لهم الشهيد المناضل البطل العنيد الرفيق النسر جبر فضل القيق والذي ارتقى في عملية إغتيال جبانة في رفح جنوب قطاع غزة .

وأكدت المجموعات على ما يلي ::

أولاً : إن كل من كان يُعدم خلال الإنتفاضة الأولى ومتورط مع الاحتلال ويثبت ذلك بكل الأركان بعد التحقيق معه يتم إعدامه بقرار وطني لحماية شعبنا الفلسطيني أولاً والمناضلين ثانياً من المحتل وأعوانه , مؤكدة بأن مجموعات النسر الأحمر ما زالت تعمل في الميدان وما زالت تؤكد لشعبنا الفلسطيني أنها ما زالت على العهد وستقطع كل يد تمتد على شعبنا الفلسطيني ومناضليه .

ثانياً : إن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ليست على عداوة مع قبيلة الترابين أو غيرها كما يحاول البعض أن يقوم بالترويج بهذه الأخبار لنشر الفتنة بين أبناء الشعب الفلسطيني ولكن مجموعات النسر في الجبهة الشعبية الأن تؤكد أنها لديها ثأر مع قاتل الشهيد جبر القيق كما سيتم محاسبته على جريمته النكراء بحق المناضل الكبير والرفيق جبر القيق بالإضافة أيضاً إلى كل من يقف وسيقف مع القاتل سيكون عدواً لنا ولن يفلت من العقاب  .

ثالثاً : إن العميل صبحي حمدان الصوفي جاءت عملية إعدامه بعد التحقيق معه وإثبات أنه متخابر مع الاحتلال الإسرائيلي وعليه ثبثت الأدلة التي لا شك فيها مؤكدة بان مجموعات النسر ما زالت تلتزم الصمت الكامل ولا تريد فتح ملف المدعو “صبحي الصوفي” حفاظاً على سمعة عائلته وأسرته التي خرج منها مناضلين كانوا رفاق السلاح وفي الأسر خلال الإنتفاضة الأولى وحفاظاً على أسماء العائلات التي وردت في التحقيق مع المدعو صبحي والذي كان يتحرش بنسائهم ويحاول إبتزازهم للإيقاع بهم ,.

رابعاً : إن الجبهة الشعبية ومجموعات النسر تؤكد بأن كل من يحاول تشويه سمعة الشهيد والمناضلين أو نضال شعبنا بأن النسور ما زالت نسوراً محلقة في السماء وأيادينا ما زالت طويلة وستضرب بيد من حديد بكل قوة حينما يتطلب الامر ذلك ولن تتهاون مجموعات النسر في المساس بمناضلي الشعب الفلسطيني وتاريخه.

أخيراً  , فيما يتعلق بالورقة التي يتم تداولها على أنها براءة للعميل صبحي الصوفي إننا نشك في تلك الورقة وفي صحتها ولو كانت صحيحة فإنها تمنح في بعض الأحيان لعائلات العملاء حفاظاً على أبنائهم ومنعاً للتفكك الأسري لإعادة دمجهم في المجتمع الفلسطيني بصورة صحيحة , لأننا في المجتمع الفلسطيني لا يمكن أن نحمل جريمة أب إلى أسرته وعائلته .

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.