تسجيل الدخول

تفاصيل الحكاية … تثبيت حكم الإعدام والسجن بحق قتلة السالمي بغزة

طارق الجعبري28 يوليو 20201٬137 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
تفاصيل الحكاية … تثبيت حكم الإعدام والسجن بحق قتلة السالمي بغزة

بتت المحكمة العسكرية في قطاع غزة، أمس الاثنين، حكمًا بالإعدام والسجن، بحق ثلاثة متهمين بالقتل والمشاركة في قتل المواطن مثقال السالمي من مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، بتاريخ التاسع من نوفمبر/ تشرين ثاني 2016.

وقالت مصادر عائلية، إنه تم تثبيت الحكم بالإعدام رميًا بالرصاص على المدان الرئيس بعملية القتل (م.ع)، البالغ نحو 26 عامًا، وذلك باستخدام قانون العقوبات الثوري الفلسطيني لعام 1979.

كما ثبت الحكم بحق المُدان الثاني (م. م) 26 عاما بالسجن لمدة عشر سنوات، والمُدان الثالث (م، ط) 25 عامًا بالسجن لمدة سبع سنوات بتهمة التدخل في القتل.

وكانت المحكمة العسكرية الدائمة أصدرت تلك الأحكام في العاشر من ديسمبر/ كانون الثاني من عام 2018، حيث قدمت عوائل المتهمين استئنافًا لمحاولة تخفيف الحكم.

وأثارت حينئذٍ حادثة قتل المواطن مثقال السالمي “35 عاماً” في مخيم الشاطئ غرب غزة جدلاً واسعاً بين أوساط المواطنين، حيث قام مسلح ملثم بإطلاق النار على السالمي أثناء تواجده أمام منزله في المخيم، وأرداه قتيلاً.

وكان الملثم (م.ع)، البالغ نحو 26 عامًا أطلق النار على السالمي عصر يوم الأربعاء الموافق 09/11/2016 مردداً: “الله أكبر ولله الحمد”، ومن ثم فر من المكان على مرأى المواطنين الذين دُهشوا من الحادثة ولم يستطع أحد منهم إنقاذ السالمي الذي فارق الحياة على الفور.

وعن الأسباب التي قد تكون أدت إلى حادثة قتل السالمي، فقد تعود إلى ما نشرته بعض الجماعات السلفية عن “تشيُّع” السالمي وخروجه عن المذهب السني، الأمر الذي كان السالمي قد نفاه عبر صفحته الشخصية على فيسبوك

 

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.