تسجيل الدخول

الصحة بغزة: خطر ظهور حالات مصابة بكورونا بغزة هو أمر وارد وتهديد دائم

ahmed jouda30 يوليو 2020150 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
الصحة بغزة: خطر ظهور حالات مصابة بكورونا بغزة هو أمر وارد وتهديد دائم

قالت وزارة الصحة في قطاع غزة، اليوم الخميس الموافق 30 يوليو 2020، إن خطر ظهور حالات مصابة من داخل قطاع غزة هو أمر وارد وتهديد دائم.

وجاء بيان وزارة الصحة بغزة والذي صدر اليوم الخميس، حول فيروس كورونا واحتمالية وصوله داخل القطاع، كما هو موضح أدناه:

بيان صادر عن وزارة الصحة الفلسطينية – غزة

تتقدم وزارة الصحة لعموم شعبنا الفلسطيني بخالص التهاني و التبريكات بمناسبة عيد الأضحى المبارك سائلين الله عز وجل أن يكتب لشعب التضحيات فرجاً قريباً.

شعبنا واهلنا الكرام
بعد أن من الله علينا بعدم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا من داخل القطاع نود أن ننوه إلى التالي …

١. إن خطر ظهور حالات مصابة من داخل قطاع غزة هو أمر وارد وتهديد دائم رغم أخذ كافة التدابير وذلك لاعتبارات متعلقة بطبيعة الفيروس غير المستقرة ولاعتبارات القصور البشري و لاعتبارات خارجة عن حدود السيطرة.

٢. إن النتائج المترتبة على ظهور أي حالة من داخل قطاع غزة وهو أمر وارد ستكون آثاره مدمرة ومآلاته وخيمة في حال عدم التزام المؤسسات و الافراد بإجراءات السلامة العامة و التباعد الجسدي والتصرف على أن قطاع غزة مكانا معصوما لن يصل إليه هذا الفيروس باعتبار خلو الفترة السابقة من تسجيل أي اصابات من داخل قطاع غزة.

٣. نهيب باهلنا الكرام الالتزام بإجراءات السلامة في جميع تحركاتهم وفي كل المرافق و المؤسسات و خاصة اماكن التجمعات حتى لا نقع في براثن هذا الوباء من حيث لا نحتسب .

وفي الختام نسأل الله السلامة للجميع و كل عام و شعبنا و قدسنا بالف خير.

وزارة الصحة الفلسطينية – غزة

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.