تسجيل الدخول

الزراعة تعبر عن ارتياحها لسير موسم الأضاحي وفق اجراءاتها

سارة صبري1 أغسطس 2020181 مشاهدةآخر تحديث : منذ أسبوعين
الزراعة تعبر عن ارتياحها لسير موسم الأضاحي وفق اجراءاتها

عبرت وزارة الزراعة الفلسطينية، عن ارتياحها لسير موسم الأضاحي في قطاع غزة، وفقا للاجراءات الجديدة التي اتخذتها في المسالخ المركزية وداخل احواش المواشي، مشيرة إلى أن طواقهما البيطرية تتابع عمل المسالخ يوميا وتوجههم بالخصوص.

وأكدت الوزارة، أن نسبة الالتزام بإجراءاتها وتعليماتها التي فرضتها على عمل المسالخ خلال موسم الأضاحي ٢٠٢٠ “مرضية إلى حد كبير”، معبرة عن أسفها لبعض عمليات الذبح العشوائية في الشوارع و خارج إطار المسالخ المعدة لهذا الغرض.

وكانت الطواقم الفنية والإدارية بوزارة الزراعة، قد وضعت خطة لاستقبال موسم عيد الاضاحي 2020 خلال العيد، بما يحقق توفر الأضاحي للمواطنين والمؤسسات وسلامة الإجراءات المتبعة خلال عمليات الذبح داخل الحظائر وتوزيعها للمواطنين سلمية.

ووفرت الوزارة من الأضاحي لهذا العام (17 ألف) رأس من العجول، و(30 الف) من الأغنام، علماً أن هذه الكمية كافية للقطاع، حيث أن عدد الأضاحي المستنفذة العام الماضي 2019 بلغت حوالي (12ألف) رأس من العجول، و(12 ألف ) من الأغنام.
وتركزت جهود الوزارة على أهمية مراعاة الإجراءات والشروط الصحية لعمل المسالخ المركزية التابعة للبلديات، والمسالخ الخاصة التابعة لكبار لتجار العجول داخل حظائرهم، والتي يتم الذبح فيها لصالح المؤسسات والجمعيات الخيرية بكميات كبيرة، وكذلك على المسالخ المؤقتة داخل حظائر وأحواش الذبح لصالح المواطنين.

وألزمت الوزارة تجار العجول بتجهيز (مسالخ بمواصفات حديثة) لترسية عطاءات المؤسسات والجمعيات، حيث تم إنشاء (31 مسلخاً) ملحقاً بها وحدة تبريد لضمان عدم فساد اللحوم وتوزيعها مبردة، فضلاً عن إعادة تأهيل (47 مسلخ) جديد داخل حظائر تربية العجول والأبقار، بحيث تم توفير الحد الأدنى من شروط الصحة والسلامة بما يضمن توصيل اللحوم للمواطنين بشكل صحي وأمن.

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.