تسجيل الدخول

رئيس الوزراء اللبناني يُعقب على الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت

سارة صبري4 أغسطس 202041 مشاهدةآخر تحديث : منذ شهرين
رئيس الوزراء اللبناني يُعقب على الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت

علّق رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، مساء يوم الثلاثاء، على الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت، قائلاً “لن تمر دون محاسبة المسؤولين”، مناشداً الدول الصديقة” لمساعدة بلاده.

وأضاف دياب خلال مؤتمر صحفي: “إنها نكبة لا نستطيع تجاوزها إلا بعزيمة وإصرار على مواجهة هذا التحدي الخطير ونتائجه المدمرة”، متابعاً “ما حصل اليوم لن يمر دون حساب. سيدفع المسؤولون عن الكارثة الثمن.. هذا وعد للشهداء والجرحى والتزام وطني”.

وأشار إلى أنه ستكون هناك “حقائق تعلن عن هذا المستودع الخطير، الموجود منذ عام 2014″، قائلاً: “لن أستبق التحقيقات، فالوقت الآن هو للتعامل مع الكارثة، ولانتشال الشهداء ومعالجة الجرحى”.

وجدد دياب تأكيده على محاسبة المسؤولين، واستطرد قائلاً: “أعدكم أن هذه الكارثة لن تمر دون مسؤولية ومسؤولين عنها”.

وأردف: “أيها اللبنانيون، لقد أصابتنا كارثة، لكنني واثق بأننا سنتعامل معها بمستوى مسؤولية كل منا في كل موقع.. أناشدكم أن نتوحد اليوم كي ننتصر لشهدائنا ونضمد جرحانا وجراح الوطن”.

ووجه نداء عاجلاً إلى كل الدول الشقيقة والصديقة التي تحب لبنان، أن تقف إلى جانب لبنان وأن تساعدنا على بلسمة جراحنا العميقة”، معلناً دياب في وقت سابق الحداد العام في البلاد يوم الأربعاء.

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.