تسجيل الدخول

مفتي السعودية يكفر الإيرانيين ويصفهم بالمجوسيين

2019-11-23T22:04:27+02:00
2020-04-16T13:03:04+03:00
أخبار
admin23 نوفمبر 201924 مشاهدةآخر تحديث : منذ 9 أشهر
مفتي السعودية يكفر الإيرانيين ويصفهم بالمجوسيين

انتقد مفتي السعودية، عبد العزيز آل الشيخ، إيران، والمرشد، علي خامنئي، واتهمه بأنه “مجوسي معاد للإسلام والمسلمين”.

ورد آل الشيخ على طعن خامنئي في تنظيم موسم الحج من قبل السعودية، قائلا: أمر غير مستغرب على هؤلاء، يجب أن نفهم أن هؤلاء ليسوا مسلمين، فهم أبناء المجوس، وعداؤهم مع المسلمين أمر قديم وتحديدا مع أهل السنة والجماعة.

فقد اتهم خامنئي الاثنين السعودية “بقتل” الحجاج، الذي علقوا في ازدحامات العام الماضي، وقال: لقد زجّهم الرجال السعوديون المجرمون القساة القلوب مع الموتى في حاويات مغلقة، وقتلوهم شهداء بدل معالجتهم ومساعدتهم أو حتى إيصال الماء إلى شفاههم الظامئة.

ودعا خامنئي الدول الإسلامية إلى “إعادة التفكير بطريقة جوهرية في طريقة إدارة الحج”.

وكتب وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، على صفحته الرسمية في موقع تويتر: في الحقيقة، لايوجد تشابه بين الإسلام الذي يتبعه الإيرانيون وغالبية المسلمين، والتطرف المتعصب الذي يدعو له كبير علماء الوهابية، وأسياد الإرهاب السعودي.

وتحدث المرشد الإيراني في ذكرى الازدحامات التي قتل فيها عدد كبير من الحجاج، بينهم 464 إيرانيا.

وتقول السعودية إن عدد القتلى هو 769 حاجا، ولكنها لم تقدم تفاصيل أكثر عن التحقيق الذي قامت به، ورفضت الانتقادات التي وجهت لها، أما إيران فترى أن عدد القتلى فاق الألفين.

ويأتي تبادل الاتهامات والانتقادات بين السعودية وإيران بعد 9 أشهر من قطع السعودية علاقاتها الدبلوماسية مع إيران، ردا على الهجوم التي تعرضت له سفارتها في طهران، من قبل محتجين على إعدام زعيم شيعي في السعودية.

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.