تسجيل الدخول

عشرات الاصابات في انتفاضة حرية القدس

شؤون اسرائيلة
admin24 ديسمبر 201932 مشاهدةآخر تحديث : منذ 9 أشهر
عشرات الاصابات في انتفاضة حرية القدس

يشهد اليوم الجمعة اندلاع انتفاضة جديدة في كافة المناطق في فلسطين المحتلة ردًا على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس “عاصمة لإسرائيل”.

وأعلنت مصادر طبية عن إصابة عشرات المواطنين بالاختناق والرصاص المطاطي خلال مواجهات مع الاحتلال في مختلف محافظات الضفة الغربية.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، إن طواقمها قدمت العلاج لـ40 مصابا بحالات اختناق إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع في بلدة قصرة، قرب نابلس شمالي الضفة الغربية.

وقال مسعفون ميدانيون إنهم قدموا الاسعاف لعشرات الفلسطينيين ميدانيا إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وأفادت مصادر محلية باندلاع مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال في قرية النبي صالح شمال غرب رام الله عقب اداء صلاة الجمعة.

وتشهد قرى نعلين وبلعين وبدرس مواجهات مماثلة عقب مسيرات رافضة للقرار الأمريكي ضد القدس

كما اندلعت مواجهات مماثلة على اثر نصب الاحتلال حاجزاً عسكرياً على مدخل قرية جورة الشمعة جنوب بيت لحم

واندلعت مواجهات أخرى بين شبان وقوات الاحتلال عند المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم.

وأصيب عشرات المواطنين بالاختناق والرصاص المطاطي بعد ظهر الجمعة في مواجهات عنيفة اندلعت مع جنود الاحتلال في عدد من نقاط التّماس مع الاحتلال بمحافظتي الخليل وبيت لحم جنوب الضّفة الغربية.

وفي مدينة الخليل، أصيب عشرات المواطنين بالاختناق في عدد من شوارع المدينة الرئيسة، بعد قمع الاحتلال مسيرة حاشدة انطلقت من مسجد الحسين بن علي وسط المدينة، قبل اعتراضها من جانب جيش الاحتلال وإطلاق القنابل الغازية والصوتية صوب المشاركين.

واندلعت مواجهات متفرقة وسط المدينة وتركزت في منطقة باب الزاوية وفي محيط عدد من الدواوير وسط المدينة التي وصلها الجنود مشيا على الأقدام، انطلاقا من الحواجز العسكرية وسط المدينة.

وفي مخيم العروب شمال الخليل، أصيب (4 مواطنين) بالرصاص الحيّ في القدم بالمواجهات التي اندلعت مع الاحتلال عقب مسيرة حاشدة انطلقت بعد صلاة الجمعة.

وفي المدخل الشمالي لبيت لحم، أصيب عشرات المواطنين بالاختناق في مواجهات اندلعت مع الاحتلال عقب قمع قوّات الاحتلال مسيرة مركزية حاشدة، انطلقت صوب الحاجز العسكري هناك.

وشهدت كافة المفارق والمداخل الرئيسة للقرى والبلدات الفلسطينية القريبة من المستوطنات والشوارع الالتفافية انتشارا لقوّات القمع الإسرائيلية، تحسبا لاندلاع مواجهات.

كما اندلعت مواجهات مماثلة بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال في بلدة كفر قدوم وأخرى في بلدة جيوس في محافظة قلقيلية.

في هذه الأثناء أغلق مستوطنون مدججون بالسلاح دوار حوارة جنوب نابلس

وأفادت مصادر محلية بإطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز اتجاه الشبان خلال مواجهات مندلعة في بلدة قصرة جنوب نابلس.

وفي السياق انطلقت بعد صلاة الجمعة اليوم مسيرة جماهيرية حاشدة نصرة للقدس أكدت على مواصلة الحراك الشعبي حتى يستيقظ ضمير الأمة.

وقالت مصادر محلية إن المسيرة انطلقت من مساجد المدينة ثم تجمعت عند دوار عبد الناصر وسط المدينة وهي تهتف للقدس والأقصى وتستنكر الوعد المشئوم لترامب.

وأضافت المصادر أن الكلمات تلقى في المسيرة وهي تؤكد أن ما جرى يؤسس لمرحلة جديدة تتطلب الحراك الفاعل من كافة مكونات الشعب الفلسطيني وتجسيد الوحدة الوطنية.

ويتوقع أن تتجه المسيرة في وقت لاحق إلى المدخل الغربي للمدينة حيث تندلع المواجهات.

واندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال على حاجز قلنديا وباب العامود بالقدس المحتلة.

وعلى أطراف شرق قطاع غزة اندلعت مواجهات متفرقة بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال المتمركزة خلف السياج الفاصل

وأفاد مراسل شهاب بإصابة شاب برصاص الاحتلال في المواجهات الدائرة شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.

ولاحقا أصيب خمسة شبان برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة وصفت حالة أحدهم بالخطيرة جدا.

تظاهر مئات المواطنين في شمال قطاع غزة بدعوة من حركة المقاومة الإسلامية “حماس” نصرة للقدس.

وأكد عضو المكتب السياسي لحماس فتحي حماد على رفض قرار ترمب ضد القدس واعتبره وعد بلفور جديد دليلا على انحياز واشنطن للاحتلال ومعاداتها للعرب والمسلمين وحقوقهم التاريخية في القدس.

كما تظاهر المئات من أنصار حركة حماس غرب مدينة غزة، أكد خلالها القيادي في الحركة إسماعيل رضوان على التمسك بالقدس عاصمة أبدية وموحدة لفلسطين ورفض أي قرار أمريكي أو غيره يعتبرها عاصمة للاحتلال.

وفي السياق تظاهر المئات بدعوة من حركة الجهاد الإسلامي في غزة أكد خلالها الناطق باسم الحركة داود شهاب على مسئولية الأمتين العربية والإسلامية في التحرك الجاد لنصرة القدس ورفض القرار الأمريكي بحقها.

وكانت دعت الفصائل الفلسطينية إلى “انتفاضة جديدة” في الأراضي الفلسطينية وإشعال المواجهات في كافة مناطق التماس في القدس والضفة المحتلتين وقطاع غزة.

وكان اضراب شامل عم أمس الخميس الاراضي الفلسطينية المحتلة واندلعت مواجهات مع الجيش الاسرائيلي بالضفة الغربية. كما خرجت تظاهرات بمدن في رام الله والخليل ونابلس وبيت لحم والقدس وكذلك في قطاع غزة.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني بأن طواقمه تعاملت مع 108 إصابات، بعضها بالرصاص الحي خلال المواجهات التي عمت الخميس مدن القدس وبيت لحم ورام الله ونابلس وطولكرم وقلقيلية وجنين وحدود خان يونس ووسط قطاع غزة، ضمن يوم الغضب الفلسطيني.

من جهته، أعلن الاحتلال الإسرائيلي عن “حالة استنفار قصوى” على امتداد خطوط التماس، فيما استقدم الجيش الإسرائيلي وحدات عسكرية احتياطية تحسبا “لأي طارئ” وفق ما لأعنت عنه وسائل إعلام إسرائيلية.

   

👇 ليصلكم كل جديد من اخبار الرواتب والمنحة القطرية والمساعدات المالية 👇 

تابعوا صفحة رواتب الموظفين من هنا

انضموا الآن إلى مجموعة المنحة القطرية من هنا

تابعوا صفحة المنحة القطرية وآخر أخبار صرف المساعدات من هنا

انضموا الآن إلى قناة رواتب الموظفين على تيلجرام من هنا


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.